سوسنه بيت دقو
أهلاً بِكُم فيِ مُنتَدىَ
بَيت دِقُو
أتمنىَ لَكُم قَضاَء وُقت مُمتِع
تَحيِاي
سوسنه بيت دقو

منتديات عامه
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إحياء مجزرة صبرا وشاتيلا الــــــ 35.. الكاتبة / يسرى محمد الرفاعي .. سوسنة بنت المهجر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سوسنة بنت المهجر
::: المدير العام :::
::: المدير العام :::
avatar

عدد المساهمات : 3264
تاريخ التسجيل : 18/05/2010
العمر : 57

بطاقة الشخصية
خاص:

مُساهمةموضوع: إحياء مجزرة صبرا وشاتيلا الــــــ 35.. الكاتبة / يسرى محمد الرفاعي .. سوسنة بنت المهجر   الإثنين سبتمبر 18, 2017 5:14 pm





إحياء مجزرة صبرا وشاتيلا الــــــ 35
كل عام وفي مثل هذا التاريخ تحديدا  16 أيلول/ سبتمبر/ 1982 يحيي الفلسطينيون في الوطن المحتل وفي جميع أرض الشتات ذكرى مجازر صبرا وشاتيلا التي ذهب ضحيتها الآلاف من الفلسطينين الآبرياء على يد جيش العدوالآسرائيلي الغاشم بالتعاون مع حزب الكتائب اللبناني الماروني على أرض لبنان.. هذه المجزرة البشعة الأليمة والتي أستفاق العالم على بشاعتها ما زالت راسخه في أذهان الكبير والصغير مازالت جراحها نازفة في قلب كل فلسطيني عاشها أو سمع بها أو شاهد هول ما حصل من خلال التلفزة أو الصحف فيما بعد ، ما زالت ذاكرته تنزف الألم والرعب والمشاهد الفظيعة من منظر هضاب وتلال أشلاء اللحم البشري في شوارع مخيمات صبرا وشاتيلا، كانت هذه المجزرة من أبشع مجازرالتاريخ التي قام بها الجيش الاسرائيلي بالتعاون مع حزب الكتائب اللبناني بحق اللاجئين الفلسطينين ..
بأي حال من الآحوال لا يمكن نسيانها أو تناسيها ولا سيما أنه من حينها لغاية وقتنا الحاضر والتاريخ يسجل قذارة الآحتلال والآستعمار وبني جلدتنا المتأمرين على الآبرياءوالمجازرلم تهدأ بحق الفلسطينين سواء في الوطن أم في الشتات.. مذابح ومجازر صبرا وشاتيلا حصلت في ليل مظلم ليخفي العدو الغاشم  وحزب الكتائب  الآكثر دموية من العدو الآسرائيلي همجيته وشراسته في الآعتداء على الأبرياء والتنكيل بهم وأغتصباهم قبل قتلهم والتمثيل بجثثهم فكانت صدمة وكارثة لعقولنا وقلوبنا على حد سواء،ولغاية الآن حق هؤلاء الضحايا ضائع بين المجتمعات الدولية والقوانين الهمجية المسماة بقوانين حقوق الآنسان..
ولكن للأسف المجازراليوم تتم في وضح النهارعلى مرأى جميع العالم العربي والغربي ومسؤولي الحقوق الآنسانية والمجتمعات الدولية..
وكأنهم يقدمون على ذبح دجاجةأو صوص بدماء باردة
الدماء العربية باتت في نظرهم رخيصة جدا لا قيمة لها
حسبي الله فيهم ونعم الوكيل
لا قلب يسمع ولا عين رأت ليس من يحرك ساكنا من أجل هؤلاء الآبرياء
لدرجة أن مجازرنا في وقتنا الحاضر تتم على يد بني جلدتنا وجيوشهم الخائنة للوطن والأبرياء بمساعدة العدوالغاشم وكأنهم يبترون عضو فاسد من ذاك الجسد الكل يرحب والكل يشجع ما يحصل والكل يمد يد العون للخلاص من الآبرياء بشتى الوسائل والكل يتأمر والكل يدفع ، كأنهم وباء وجب الخلاص منه في أسرع وقت
لماذا ما زلنا مصدومين مما فعله الآحتلال وما قام به من عنف وقسوة وذبح وتشريد ومجازر للفلسطينين عبرالتاريخ الحافل بالمرار .. الجميع يعلم أنه عدو شرس بهمجيته وغدره أنه عدو الدين والوطن والانسانية ولكن وجب أن نستغرب من عروبتنا وبني جلدتنا حين تمدهم بالآموال وتمدهم بنفطها وتجعل من أوطانها قواعدا لهمجيتهم لتنكل بنا وبشعبنا الاعزل  .. لم نعد نستغرب ما يقوم به من همجية وتنكيل وأستفزاز وهدم وتهويد لتهجير ما بقي من الشعب لخارج فلسطين ..
أن المجزرة البشعة التي ارتكبها الاحتلال الأسرائيلي الغاشم بحق الفلسطينين في صبرا وشاتيلا ليست الآولى وليست أخرالمجازر الهمجية لهذا الأحتلال الغاشم بحق شعبنا الآعزل وبحق نسائنا وشيوخنا وأطفالنا الابرياء .. فهناك مجازركثيرة ارتكبها الأحتلال على أرض فلسطين في دير ياسين وغزة وجنين بقسوة وبشاعة ربما فاقت مجزرة صبرا وشاتيلا في ظل غياب المساءلة والعدالة وقبل أن تكون وصمة عار في عصر مبادىء حقوق الآنسانية والقوانين الدولية فهي وصمة عارعلى جبين العرب لتأمرهم ومد يد العون للأحتلال الغاشم ومساندته للتنكيل بهؤلاء الأبرياء ..  
نحمل المسؤولية الكاملة الأخلاقية والتاريخية والقانونية في تلك المجازرالبشعة للمجتمع الدولي والأمم المتحدة التي لم تحاكم الجناة على فعلتهم الشنيعة وجرائمهم البشعة بحق الفلسطينين وتغاضت عنها بدماء باردة على مدار35عاما من العذاب والمرار.. فهل تسقط حقوق ضحايانا الأبرياء بالتقادم يا ترى؟!
لم نعد نستوعب ما يحدث للشعب الفلسطيني في فلسطين والوطن العربي من التنكيل والهمجية بحقهم، كل يوم بتنا نشاهد فصلا مأساويا داميا في تاريخنا الفلسطيني الحافل بالمجازر فهذه المجازروالدماء شاهدة على إرهاب وأحتلال همجي غادر
ربماأخر المجازرما تم في مخيم اليرموك في سوريا حيث تم التنكيل بالفلسطينين اللاجئين تم ذبحهم وأعدامهم وتجويعهم وحرق الآلاف من الأبرياء داخل بيوتهم دون وجه حق ،أريقت دماؤهم بدماء باردة ،هجروهم من بيوتهم وشتتوا شملهم في جميع أنحاء العالم اليست هذه المجازر تفوق مجزرة صبرا وشاتيلا بالعدد والهمجية ؟! ليس هناك ما يردع العدوالغاشم والمتأمرين من بني جلدتنا عن همجيتهم ضد شعب أعزل حفرت ذاكرته المجازر والالم ووحشية مرتكبيها وانهكته الحروب والمجازر منذ عام1948  ولغاية وقتنا الحاضرعلى يد الأحتلال الغاشم والعملاء والمتأمرين مع عدوالدين والوطن ...
ولكن المؤسف حقا أن التشريد في أوطاننا العربية
والحرق والمذابح والتنكيل في الأبرياء بات يتم في وضح النهارعلى مرأى عيون الجميع بسلاح غربي وتأمرعربي وتمويل عربي مع سبق الإصرار والترصد..
ولا حياة لمن تنادي ولا عزاء لنا سوى قول حسبنا الله ونعم الوكيل في كل ظالم وكل غاشم وكل محتل وكل متأمرعلى أمته وعلى وطنه وعلى عروبته وعلى الأبرياء من شعبه..
فكم مجزرة بات من الواجب على عروبتنا أن تحي ذكراها وتعيد النحيب على أطلالها وتترحم على شهدائها ..الوطن العربي بات مليء بالمجازرعلى يد العروبة
متى ستحيي الآمة العربية ذكرى مجازرالوطن العربي التي ليس لها نهاية ؟!
حمى الله أوطاننا العربية وما بقي منها
وسدد خطاهم لما فيه منفعة الشعوب والوطن
اللهم أعد لها الآمن والآمان والخير والبركة
وأوجد لنا معتصما آخرعلنا ننتصرعلى يده
وتعود لنا عزتنا وكرامتنا التي داستها همجية الآستعمارالغاشم
إن الله يمهل ولا يهمل .. صبرا يا وطن العز والكرامة
رحم الله شهداؤنا وشهداء الآمة العربية الآسلامية
لا حول ولا قوة إلا بالله
يسرى محمد الرفاعي
سوسنة بنت المهجر


_________________
[img][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://swsana.ibda3.org
 
إحياء مجزرة صبرا وشاتيلا الــــــ 35.. الكاتبة / يسرى محمد الرفاعي .. سوسنة بنت المهجر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سوسنه بيت دقو :: المُنتَدَيات الأَدَبِيه :: مُنتَدىَ الشِعر وَنَظم القَصِيد-
انتقل الى: